كيف تعاطى تيار “المردة” مع زيارة باسيل الزغرتاوية؟!

0
134

تحت عنوان: “كيف تعاطى تيار “المردة” مع زيارة باسيل الزغرتاوية؟”، كتبت حسناء سعادة في “سفير الشمال”: بعد الغاء زيارة كانت مقرّرة في وقت سابق، عاد رئيس “التيار الوطني الحر” الوزير جبران باسيل وقرر من ضمن جولاته الانتخابية في أكثر من منطقة زيارة قضاء زغرتا على مدى يوم كامل تخلله غداء وعشاء، ولاءات وكلام في السياسة، إلا أن إشكالاً سبق الزيارة تمثل باحتجاج بلدية إيعال على رفع يافطات في البلدة من دون أخذ موافقتها حلّه محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا بإرسال القوى الأمنية للسهر على رفع اليافطة مؤكداً أنّ رافعي اليافطة لا يحتاجون لإذن من البلدية إذ أخذوا إذنه ما ترك امتعاضاً في البلدة التي اعتبرت أنَّها أجبرت على الترحيب بباسيل بقوة السلطة، لا عن قناعة لاسيما أنَّ معظم الأهالي في البلدة محسوبون على تيار “المردة” التي استقبلت قيادته الزيارة بلامبالاة واعتبرتها تدخل في إطار التفتيش عن مقعد نيابي لا أكثر ولا أقل، حتى أنَّ الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي من مناصري “المردة” لم يعلقوا على الزيارة التي برأيهم كانت من “خفيف مر في زغرتا كشبح لم يشعر به أحد”، فيما علق رئيس تيار “المردة” في خلال لقائه بعض الناشطين اللبنانيين على مواقع التواصل الاجتماعي على الزيارة بالسؤال “هوي هون؟”، ليعتبر وزير “المردة” في الحكومة المحامي يوسف فنيانوس أن أبواب زغرتا مشرعة لكلّ المواطنين إنّما وجه زغرتا لا يتغير فهو لسليمان فرنجية وسيكون لطوني فرنجية.

وتقول مصادر “المردة” لـ”سفير الشمال” إنّ باسيل حاول القيام بحركة في زغرتا تختصر بالتفتيش عن مقعد نيابي ترشح لدورتين للحصول عليه ولم يفلح، لذا يتمنّى أن تكون الثالثة ثابتة وهو في هذا الإطار مستعد أن يجول في أي بقعة للحصول عليه”.

بالمقابل ورغم تصريح باسيل أنَّ زيارته لزغرتا ليست استفزازية، إلا أنّ تغريدته على “تويتر” كشفت المستور حيث توجه إلى مناصري “التيار الوطني الحر” في قضاء زغرتا بالقول: “الليلة أكيد زغرتا تشعر بكم… وإذا كان هناك من لا يشعر بكم أعانه الله لأنّه سيأتي يوم يشعر بكم دفعة واحدة إن شاء الله ما تكون بـ 6 أيار”.

وقال خلال عشاء هيئة قضاء زغرتا في رشعين إنّ “هذا العهد ولد من رحم الشراكة ولا يمكن أن نقبل أن يمنع أحد عنا الشراكة لا في زغرتا ولا في كل لبنان”، لافتًا إلى أنّ “قانون الانتخاب وضع من أجل الشراكة في كل لبنان ونحن نقول لزغرتا “راجعين” ونحن على طريق العودة”.

وشملت جولة باسيل في زغرتا لقاء وغداء مع وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية بيار رفول، في مسقط رأسه مزيارة، كما زار بلدات الفوار، مرياطة ورشعين، وعرج على قصر الرئيس الشهيد رينيه معوض مع الوزير بيار رفول حيث التقى النائبة السابقة نايلة معوض بحضور النائب السابق جواد بولس منهياً نهاره الطويل بعشاء أقامته هيئة زغرتا في “التيار الوطني الحر”.